عبدالله غيث .. أُسْتَاذٌ التمثيل الأَوَّلَ

16

[ad_1]

ممثل مصري مبدع، قدم العديَدٌ مِنْ الأعمال المسرحية، والسينمائية والتليفزيونية، وجسد جميع الأدوار التاريخية، والدينية، والوطنية، صاحب صوت رخيم ممتلئ بالرجولة، خاصة عندما يقدم أدواره باللغة الفصحى التي أجادها، وساهُمْت أعماله في إثراء الفن المصري والعربي، وظلت خالدة إلي اليوم.

وَلَدٌ الفنان الكبير عبدالله حمدي الحسيني غيث، وهو الشقيق الأصغر للفنان حمدي غيث في يوم 28 يناير مِنْ عام 1930م في كفر شلشمون بمِنْيا القمح بمحافظة الشرقية، شمال مصر، حصل علي دبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1955م، ثم تتلمذ على يَدٌ شقيقه حمدي وعمل بالتلفزيون، ليبدأ مشوار فني حافل بالعديَدٌ مِنْ المسلسلات والأفلام الدينية والتاريخية التي برع في أدائها.

شارك الفنان الكبير في العديَدٌ مِنْ الأفلام في بداياته مِنْها فيلم “عاشت للحب” عام 1959م، وفيلم “لا وقت للحب” عام 1961م مع المخرج صلاح ابوسيف، وفيلم “رابعة العدوية” و”ثمِنْ الحرية”، وفيلم “الحرام” للمخرج بركات ثم قام ببطولة فيلم “أدهُمْ الشرقاوي” الذي أَخَرجه حسام الدين مصطفى وفيلم “السمان والخريف” عام 1967م.
ومِنْ أهُمْ الأفلام السينمائية الدينية التي شارك فيها الفنان عبدالله غيث فيلم “الشيماء” حيث قَلَمٌ بدور خالد بن الوليَدٌ وقام عبدالله أيضا ببطولة النسخة الْعَرَبِيَّةَ مِنْ فيلم الرسالة الذي أَخَرجه المخرج العالمي مصطفى العقاد حيث جسد فيه شخصية حمزة بن عبد المطلب عم الرسول (ص)، كما قام بالأداء الصوتي لشخصية المجاهد الليبي عمر المختار في الفيلم الذي أَخَرجه مخرج الرسالة العقاد.

وخلال فترة التسعينات قدم الفنان الكبير عبدالله غيث عددا مِنْ الأفلام أهُمْها “ديك البرابر” مع المخرج حسين كمال عام 1992م، و”عصر القوة” مع المخرج نادر جلال عام 1991م.

وفي مجال التليفزيون قدم الفنان عبدالله غيث مجموعة مِنْ المسلسلات المتنوعة أهُمْها “هارب مِنْ الأيام”، “الكتابة على لحم يحترق”، “الحب في عصر الجفاف”، “عابر سبيل” والجزء الأَوَّلَ مِنْ مسلسل “المال والبنون”، والمسلسل الوطني “الثعلب” والذي جسد فيه شخصية الرئيس الراحل أنور السادات، “بعد العذاب”، “عروس اليمامة”، “خيال الماتة”، “عنترة بن شداد”، “موسى بن نصير” و”تحت ظلال السيوف”.

وقدم عبدالله غيث مجموعة كبيرة مِنْ المسلسلات الدينية أشهرها: “ابن تيمية: شيخ الإسلام”، “محمد رسول الله”، ” على هامش السيرة”، “ساعة وَلَدٌ الهدى”، “الوعد الحق”، “ابوذر الغفاري”، وفي مجال المسرح قدم العديَدٌ مِنْ الأعمال المسرحية المتميزة مِنْها: “الدخان”، ومسرحية “الفتى الفتي مهران” للأديب عبد الرحمِنْ الشرقاوي، “الزير سالم”، و”الوزير العاشق” للشاعر فاروق جويَدٌة، و”الحسين ثائرا” و”زيارة السيَدٌة العجوز” كما قدم العديَدٌ مِنْ الأعمال الإذاعية مِنْها “عابد المداح”.

وكان آخر عمل للفنان الكبير عبدالله غيث هو مسلسل “ذئاب الجبل” والذي كَتَبٍّه محمد صفاء عامر وشاركه البطولة شقيقه حمدي غيث وسماح أنور وأحمد عبدالعزيز وقدم خلاله شخصية شريرة هي شخصية الرَجُلٌ الصعيَدٌي “علوان أَبَو البكري” والتي لاقت نجاحا جماهيريا كبيرا.

وحصل الفنان عبدالله غيث على العديَدٌ مِنْ الجوائز مِنْها جائزة أحسن ممثل في التلفزيون لأعوام 1963م، 1978م وحصل علي جائزة عن دوره في فيلم “ثمِنْ الحرية” عام 1964م، كما حصل علي شهادة تقدير مِنْ الرئيس الراحل محمد أنور السادات عام 1976م، وفي عام 1983م حصل علي درع دولة الإمارات الْعَرَبِيَّةَ المتحدة، وحصل أيضا علي جائزة عن دوره في مسرحية “الوزير العاشق”.

ولم يتح القدر للفنان الكبير عبدالله غيث استكمال الجزء الالثانــي مِنْ مسلسله المتميز “المال والبنون” حيث توفي فجأة في شهر مارس مِنْ عام 1993م وأكمل دوره شقيقه حمدي غيث، وظلت مسيرة الراحل الفنية خالدة إلي اليوم في شتى ألوان الفن.

التدوينة عبدالله غيث .. أُسْتَاذٌ التمثيل الأَوَّلَ ظهرت أَوَّلَاً على موهوبون | موقع المخترعين والمبتكرين العرب.

[ad_2]

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.